«بعد رفض ارتباطهما».. طفلان ينهيان حياتهما بطريقة بشعة في كفر الشيخ

واقعة محزنة تسببت في حزن العديد من أهالي كفر الشيخ، حيث قام طفلان لم يتجاوزا سن الـ15 عاما حيث أنهما يعتبران أطفال طبقا للقانون، بقتل أنفسهما بتناول الحبة القاتلة بسبب أن الأهل رفض ارتباطهما بشكل رسمي.

طفلان ينهيان حياتهما بطريقة بشعة في كفر الشيخ

حيث رفض الأهل الارتباط ، فلم يجد الطفلان سوى إنهاء حياتهما بتناول حبة الغلال المعروفة بـ«الحبة القاتلة»، فانتحرت الفتاة أولاً ثم لحقها بعدها بساعات، لتدفن هي ويلحق بها هو غدا.

حيث قام عشرات الأهالي بتشييع الجثمان في المقابر الموجودة بمركز الحامول في محافظة كفر الشيخ، وسط حالة من الذهول التام والصدمة.

بداية الواقعة

حيث قال أحد أهالي القرية: أن الطفلان هما «سميرة.س.ا»، 15 سنة و«عبدالله.ف.ع»، 17 عاما، يدرسان في الصف الثالث الإعدادي وهما جيران، ارتبطا ببعضهما بقصة حب، لكن رفضها الأهل لصغر سنهما، ففكرا في التخلص من حياتهما، ولم يجدا إلا الانتحار بـ«الحبة القاتلة»، «يعتبروا أطفال مع بعض في المدرسة، وبيحبوا بعض، والولد اعترف لأهله وهي اعترفت لأهلها، وهما معرفوش يتصرفوا لأنهم لسة أطفال.

وتابع قائلا: “ومش عارفين إزاي حصلت قصة الانتحار، إمبارح بالليل فوجئنا إن سميرة انتحرت بالحبة القاتلة، وذهبت لمستشفى الحامول المركزي، ومنه على مستشفى كفر الشيخ العام، تحت تصرف النيابة، والصبح فوجئنا بانتحار عبدالله بنفس الطريقة، فجرى تحويله من مستشفى الحامول إلى طنطا وهناك اتوفى».

مقالات أخرى قد تهمك:

«بنتي فقدت رجليها وابني مصاب بنزيف».. والد ضحايا حادث دهس فرح الزقازيق يكشف كواليس صادمة للحادث (فيديو)

ربطوا رجلها بـ«حبل».. مفاجأة في واقعة طفلة ملاهي الإسكندرية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى