بعد الخطأ الفادح أمام ماني.. مسلسل كوارث كيبا عرض مستمر

واصل الإسباني كيبا أريزابالاجا، حارس مرمى فريق تشيلسي الإنجليزي، هوايته المفضلة في ارتكاب الأخطاء الكارثية والتي تكلف فريقه الكثير وتتسبب في تكبده للخسائر في المباريات.

وارتكب الحارس صاحب الـ25 عاما، خطأ فادح أمام السنغالي ساديو ماني نجم فريق ليفربول الإنجليزي في الدقيقة 54 من عمر المباراة التي انتهت بانتصار ليفربول بهدفين دون رد.

وفشل الحارس في التمرير قبل أن ينقض ماني عليه ويخطف الكرة ويسدد بسهولة في المرمى.

هذا الخطأ كان بمثابة رصاصة الرحمة في مشوار الحارس الإسباني الذي يستعد للرحيل عن البلوز هذا الصيف والتعاقد مع السنغالي إدوارد ميندي حارس مرمى فريق رين الفرنسي والذي يقدم مستويات مميزة منذ الموسم الماضي.

ونستعرض في التقرير التالي مجموعة من أبرز الأخطاء والكوارث التي ارتكبها الحارس كيبا مع البلوز وتسببت في هزائم الفريق.

الخطأ أمام ليفربول

خطأ اليوم هو الأبرز كونه قضى على الآمال الأخيرة لمشوار الحارس الإسباني مع البلوز خلال الفترة المقبلة ليتأكد رحيله رسميا خلال الميركاتو الصيفي.

هدف عالمي من حكيم زياش

تسبب أريزابالاجا، في تسجيل المغربي حكيم زياش نجم أياكس السابق وزميله الجديد في تشيلسي، هدفا رائعا في شباك الإسباني عندما كان لاعبا في صفوف الفريق الهولندي.

وسدد زياش ركلة حرة رائعة من زاوية ضيقة للغاية مستغلا التقدم غير المبرر من كيبا لتصدطم الكرة بالقائم ثم تصطدم مرة أخرى في وجه أريزابالاجا وتسكن الشباك.

هدف قاتل من نيوكاسل

في مباراة تشيلسي ونيوكاسل يونايتد التي أقيمت في الدور الأول بالبريميرليج الموسم الماضي على ملعب “الماكبايث”، اهتزت شباك البلوز في الدقيقة 94 من عمر المباراة عن طريق رأسية المدافع جمال لاسيلاس والتي كانت سهلة وفي متناول الحارس كيبا لكنه فشل في التعامل معها ولمست يده ثم سكنت المرمى.

صاروخ راشفورد

اهتزت شباك كيبا بصاروخ من ماركوس راشفورد مهاجم مانشستر يونايتد من مسافة بعيدة للغاية وتحديدا بعد قوس منتصف الملعب بمسافة ضئيلة.

وتكرر هذا الهدف بنفس الطريقة في أكثر من مباراة، حيث كان التسديد من بعيد سلاح الأندية المنافسة لتشيلسي لزيارة شباك كيبا “الضعيف”.

خروج في توقيت خاطىء

في مباراة تشيلسي وويست هام يونايتد في البريميرليج الموسم الماضي، خرج كيبا في توقيت خاطىء أثناء تنفيذ ركلة ركنية ليسجل المهاجم برأسه بسهولة مستغلا خروج الحارس.

تمرير خاطىء وسوء تعامل

في مباراة إيفرتون في “جوديسون بارك” الموسم الماضي، استقبل هدف ساذج في الدقائق الأخيرة حيث كانت النتيجة تأخر تشيلسي 2-1، وكان البلوز الأقرب للتعادل.

وأثناء سيطرة تشيلسي في الدقائق الأخيرة، مرر كيبا كرة خاطئة لتصبح هجمة مرتدة استغلها كالفيرت لوين مهاجم إيفرتون الذي وضع الكرة بين قدمي الحارس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق